غَرَّدَ اللَّيلُ بألحانِ السُّرورِ...تَتَناغَى فيهِ أَسْجاعُ الحُبُورِ


وَاكتَسَى مِن حُسْنِكمْ وَجهـاً جَميـلاً...كصَباحِ العِيدِ فـي ثَغـرِ الزُّهُـورِ
وَغَـدا اللَّيـلُ بِكُـمْ شِعـراً زَكِيًّـا....قَافُـهُ كالمِسـكِ أوْ خَـدِّ العَبـيـرِ
يَنثُرُ الأفـراحَ فـي كـلِّ مكـانٍ....باسِماً يَختـالُ كالـوَردِ النَّضِيـرِ
فَتَداعـتْ فيـهِ أَنْـسـامُ وَفــاءٍ.....يَقتَفِيها الـوُدُّ فـي صَـفٍّ مُثيـرِ
مُثْـقَـلاتٌ بِأَفانِـيـنِ رَبـيــعٍ.....شِيْحُهُ قدْ ماسَ في عُمْـقِ العُطُـورِ
وَشَذا القَيْصُومِ يَلْهُـو فـي سَمَـاهُ.....ضاحِكاً، كالوَدْقِ مِن فَوقِ الحَرِيـرِ
بَيـنَ كفَّيـهِ شَآبـيـبُ سَـحَـابٍ......مَشْيُهـا فِيـهِ تَرانِـيـمُ بَشِـيـرِ
فَلْتَطُـلْ - يـا أيُّـهـا اللَّـيـلُ -فَإنَّا....... قدْ وَجَدناكَ نَمِيراً فـي نَمِيـرِ
وَلْتَكُـنْ - يـا أيُّهـا القَـلـبُ -سَعِيداً .....دامَ أنَّ السَّعْدَ في هذا الحُضُورِ

الخميس، 28 أبريل، 2011

فـآطمه يـآ فآطمه..،‘((ॐ मरिऊम्))..،‘






فآطمه..،‘

شعلة أضاءت طريق الطفوله..،‘
ورده مـزهــره...شجرة مثمره..،‘


فآطمه..،‘
طفلة هـآدئه..ذكيه..نديــه..،‘
فتاة طيبه..رزينه...حكيمه..،‘

فاطمه..،‘

صديقه محبه..وفيه ..نبيله..،‘
صبــوره..مثــآبره..طمـوحه..،‘

فآطمه..،‘
قريبه ..حبيبه..لربها رقيبه...،‘
لبيتها مديره...لغيرها آميــره..،‘

فـآطمه يـآ فآطمه..،‘يـآروحا نـآدره...،‘
يــآ نفســآ جميلـه...،‘ وروحــآ أنيقه...،‘

تقبلي خجل كلماتي لروعه الاميره...،‘

Saterda
y 16-4-2011
At E300B lecture…1:00 pm

هناك تعليق واحد: